انتخابات مجلس الأمة الكويتي: التصويت في ظل كورونا

يدلي الناخبون الكويتيون يوم 5 دسمبر/ كانون الأول بأصواتهم في انتخابات برلمانية هي الأولى في عهد الأمير الحالي الشيخ نواف الاحمد الصباح.

ورغم أن الحملات الانتخابية كانت ضعيفة وباهتة بسبب جائحة فيروس كورونا، فإن القضايا التي أثارتها الجائحة هيمنت على برامج المرشحين وأعادت طرح القضايا القديمة مثل الصحة والتعليم والتركيبة السكانية وتضخم أعداد الوافدين والوضع الاقتصادي.

وبسبب الجائحة ومنع السلطات لأي تجمعات كبيرة لجأ المرشحون إلى وسائل التواصل الاجتماعي بالدرجة الأولى للوصول إلى الناخبين إلى جانب وسائل الإعلام التقليدية مثل القنواتالتلفزيونية والصحف والمواقع الإلكترونية كبديل عن المهرجانات والمآدب الكبيرة وزيارات الديوانيات.

ويتنافس في هذه الانتخابات 324 مرشحاً، من بينهم 29 إمرأة، في خمس دوائر انتخابية للوصول إلى المقاعد الخمسين للبرلمان الكويتي الذي يسمى بمجلس الأمة.